“احذروا” شركة عالمية تقوم بالنصب والاحتيال على ضحاياها ب “القلادة الحيوية”.

"اسفي جنوب "الاربعاء/07/يونيو/2017   

عرفت اسفي هذه الايام انتشار نوع جديد من التجارة عابرة القارات تسمى بالتجارة الالكترونية وذلك عن طريق شركة عالمية يوجد ممثلها بمدينة بالدارالبيضاء ، تقوم ببيع منتوجات غريبة تدعي ان لها قدرة خارقة مثل مايسمى ب"القلادة الحيوية" تمنح حاملها الطاقة والقوة وتنشط الدورة الدموية ويكفي وضعها في الماء العادي ليصبح معدني الى غيرها من الخرافات.. ليكتشف الضحايا في اخر المطاف انهم تعرضوا للنصب والاحتيال .

وقد بدات هذه الشركة نشاطاتها مؤخرا بمدينة اسفي ، وان كانت اقرب في طريقة نصبها الى التسويق الهرمي الذي اطاح بالعديد من الضحايا سابقا ، فان هذا النوع الجديد من التجارة الالكترونية يجني اموالا طائلة من خلال تسويق الوهم للضحايا حيث يقتصر الامر على الدخول الى الموقع الالكتروني للشركة وتحميل تصريح لتوقيعه والمصادقة عليه من اجل شراء قلادة عبر شركات النقل الدولي تسمى "القلادة الحيوية" يصل ثمنها الى 7000درهم توضع على العنق لتبدا خيبة الامل ويشعر المرئ انه تعرض للنصب والاحتيال .

هذا وقد صرح احد الضحايا من خلال اشهاد تتوفر "اسفي جنوب" على نسخة منه انه تعرض للنصب والاحتيال من طرف شركة كيونت العالمية والممثلة في شركة بالدار البيضاء عندما اوهم باقتناء القلادة الحيوية بمبلغ مالي قدرة 779.70 درهم على اساس ان لها مميزات خاصة …ليتفاجأ بعكس ذلك وان العملية بكاملها مجرد نصب واحتيال .

ليبقى التساؤل اين هي الجهات المختصة من مراقبة وحماية المستهلك ؟ وكيف تسمح السلطات بالمصادقة على تصريح يحمل توقيع الزبون (الضحية ) فقط فيما الحقيقة هوعقد بيع يستوجب الطرفيين اي توقيع الشركة والزبون معا ؟.ولنا متابعة في الموضوع .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.