ولاية امن اسفي تكشف تفاصيل القاء القبض على عصابة السرقة والسطو على المحلات التجارية .

نظمت ولاية الامن بآسفي مساء اليوم الجمعة ، لقاءا صحفيا قدم خلاله المسؤولين الامنيين التفاصيل الكاملة وراء عملية القاء القبض على العصابة الاجرامية التي روعت ساكنة اسفي بالسرقة والسطو على عدة محلات تجارية ، حيث جرى توقيف افرادها امس الخميس بتنسيق مع مصالح الدرك الملكي بالشريط الساحلي زناتة ضواحي مدينة الدار البيضاء .

وذكر مسؤول امني بولاية اسفي ان العصابة الاجرامية تتكون من 10 افراد ضمنهم فتاة (8من مدينة اسفي بما فيهم الفتاة و2 من مدينة الدار البيضاء )  وهم شباب تتراوح اعمارهم ما بين العشرين والثلاثين سنة، يستعملون تقنيات حديثة وسيارة رباعية الدفع من اجل سرعة التنقل والفرار خارج اسفي وهو ما صعب عملية التعرف عليهم والقاء القبض في وقت وجيز .

 واضاف المسؤول ان مديرية الامن الوطني سخرت كل الامكانيات من الابحاث الادارية والميدانية والتكنولوجيا الحديثة لفائدة المصالح الامنية من اجل ايقاف المشتبه بهم ، وضبطهم متلبسين بحيازة مجموعة من العائدات الإجرامية المتحصلة بعمليات السرقة، وهي عبارة عن مواد غذائية ومبالغ مالية وأجهزة إلكترونية وهواتف محمولة وكمية كبيرة من علب التبغ والسجائر، فضلا عن العثور بحوزتهم على أسلحة بيضاء ومواد حديدية تستعمل في كسر الأقفال وأقنعة وسيارة رباعية الدفع تستخدم في نقل المسروقات والفرار بسرعة .

وجدير بالذكر أن المشتبه فيهم كانوا قد ظهروا في شريط فيديو منشور على شبكة الأنترنت وهم يرتكبون عمليات سرقة وسطو على محلات تجارية بآسفي ، مستعملين أقنعة لحجب ملامحهم وحاملين السيوف وقاطعا حديديا لكسر الأقفال ، قبل أن يقوموا بنقل المسروقات على متن سيارة رباعية الدفع والفرار الى وجهة غير معلومة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.