رئيس مجلس الإتقان يفجر المسكوت عنه بمعهد تكنولوجيا الصيد بآسفي‎

في مراسلة لمديرية التكوين البحري و الإنقاذ البحري ورجال البحر بوزارة الصيد البحري ، دعا “خالد باكا” رئيس مجلس الإتقان الى اتخاد التدابير اللازمة لعقد اجتماع طارئ لمجلس الاتقان  بمناسبة الدخول المدرسي سنة 2018-2019 ، مطالبا بتفادي تبخيس مهام وأدوار المجلس من طرف مدير المعهد بآسفي ومتسائلا بلسان الوسط المهني عن مصير أنماط التكوين من قبيل دروس الارشاد البحري والتكوين المواكب للعمل وكدا دروس التكون المستمر، ومحملا مدير المعهد مسؤولية تغيبها عن خريطة التكوين المدرسية.

وأكد “باكا” في ذات الرسالة التي توصلنا بنسخة منها، أن مدير المعهد ظل يماطل قبل تجديد المكتب المسير لمجلس الاتقان وتعيين أعضائه، وطلب تأجيل الجمع العام لأسباب احتفظ بها لنفسه ، بحيث انه مند تعيين أعضاء المكتب الحالي للمجلس بتاريخ 10 يناير 2018 وهو في حالة ركوض تام  لا من ناحية الاجتماعات و المحاضر و الأنشطة او المواكبة لعملية التكوينية بالمعهد، ما يعني سحب كافة الصلاحيات من المكتب المسير وتجميده من طرف المدير الذي هو في نفس الوقت الكاتب العام للمجلس .

وأضاف رئيس مجلس الإتقان أن مدير معهد تكنولوجيا الصيد البحري بأسفي تعود على الاشتغال خارج مجلس الاتقان نافيا أن يكون هذا المسؤول مؤمنا بــ  “المقاربة التشاركية ” التي على أساسها خلقت مجالس الاتقان من اجل تعزيز برامج التكوين المتسمة بالجودة والكفاءة العالية التي نشدها كمؤسسة وكوسط مهني ، داعيا مديرية التكوين البحري بالوزارة الوصية  الى حث مدير المعهد للنهوض بواجبه والقيام بمسؤولياته ككاتب عام بمجلس الاتقان و تفعيل أدوار هذا المجلس والكف عن تغيبه من المصاحبة لسير عملية التكوين..

 

محمد عكوري

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.