مفوضية الشرطة بميناء آسفي توقف شبكة تنشط في تهريب المخدرات و البشر بميناء المدينة

آسفي جنوب / محمد عكوري

أوقفت عناصر الشرطة التابعة لمفوضية ميناء آسفي أمس الأربعاء، شبكة تتكون من أربعة أفراد، ينشطون في تهريب البشر والمخدرات بميناء آسفي، حيث مكنت العملية من إجهاض محاولة للهجرة السرية، كانت الشبكة تستعد لتنفيذها بالمنطقة .

وكشفت مصادر قريبة من مجريات التحقيق أن الموقوف الأول إعترف بكونه المسؤول عن تحضير كميات مهمة من البنزين بالإضافة إلى قاربين صغيرين للصيد التقليدي لاستعمالهما للتنقل بحرا . فيما إعترف الموقوف الثاني الذي تم إعتقاله وبحوزته أغراض ميكانيكية، وجهاز تحديد الموقع البحري GPS، وملابس بحرية  وهواتف محمولة،  بكونه كان  سيتولى قيادة القارب، في اتجاه جزر الخالدات مقابل مبلغ مالي مهم.

وبخصوص الشخص الثالث فقد أقر بلعبه دور الوسيط في إقناع بعض الأشخاص المرشحين، ضمن مجموعة تنتظر الضوء الأخضر أو اللحظة 0 للتجمع، من أجل الإنطلاق في رحلة بحرية صوبة الضفة الشمالية،  حيث أقنعهم بدفع مبلغ 13000درهم عن كل شخص يريد المشاركة في الرحلة. فيما سيحصل هو مقابل ذلك على رحلة مجانية، توصله  إلى الديار الأوروبية للإلتحاق بشقيقه الذي قام بنفس العملية في وقت سابق حسب إفادة الظنين   .

هذا وتمكنت الأجهزة الأمنية بآسفي ، من ايقاف المشتبه به الرابع صباح اليوم الخميس وهو الرأس المدبر للعملية ، فيما تواصل بحثها عن أطراف أخرى وردت أسماءها في التحقيقات الأولية، التي فتحتها عناصر الأمن بالمنطقة، لتوقيف باقي المتورطين في النازلة، التي عرفت حجز وسائل وأدوات لوجستيكية وتقنية، وكميات مهمة من  المخدرات .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.