الخيرية الإسلامية للأشخاص المسنين بأسفي تخرج ببلاغ توضيخي حول واقعة إيقاف مدير المؤسسة محملا بالمواد الغذائية والإفراج عنه

تابعت الجمعية الإسلامية الخيرية بأسف كبير الحملة التشهيرية التي تعرض لها مدير مؤسسة دار المسنين و هو يزاول مهامه اليومية العادية من طرف بعض المواقع الإلكترونية و الصفحات الفايسبوكية دون التأكد من حيثيات و ملابسات الموضوع .
و من خلال هذا البيان تؤكد الجمعية على براءة ذمة المعني بالأمر ضد كل الاتهامات الباطلة التي طالته و تؤكد أن السلع التي كانت بحوزته كانت موضوع محضر استبدال بتاريخ 29 ديسمبر 2020و تحت اشراف الجمعية الخيرية و لجنة تدبير دار المسنين و ذلك قصد تفادي ضياعها و إتلافها بعد فوات تاريخ صلاحيتها وهو 27 مارس 2021 كما هو مدون على حاويات الزيت .
و تستنكر الجمعية الخيرية بكافة أعضائها و مستخدميها التشهير و الإساءات التي لحقتها في ظل المجهود اليومي الذي تقوم به و ما تقدمه من خدمات يومية في تطوع و نكران للذات ،كما تدعو كل المنابر الإعلامية إلى ضرورة التحري و الإستفسار قبل نشر أي خير أو معلومة غير دقيقة قد تؤثر على كل عمل خيري و تفقد مصداقيته بغير وجه حق .
كما تدعو كل الفعاليات المجتمعية من جمعيات مدنية و حقوقية و إعلام بعد تجاوز بلادنا في الأيام المقبلة لمرحلة الحجر الصحي بزيارة مؤسستينا و التواصل مع كل أطرها و مستفيديها و الوقوف عن كثب على ظروف و أليات عملهما و عيش نزلائهما تجاوزا لكل إشاعات مغرضة و أحكام قيمة مجانبة للصواب .
رفع الله عنا جائحة كورونا و حفظ بلادنا من كل سوء .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.