جهة مراكش أسفي تحتضن الورشة الجهوية للحوار الوطني حول التعمير والاسكان

ترأس السيد سمير كودار، رئيس جهة مراكش آسفي، يوم الأربعاء 21 شتنبر 2022، رفقة السيد كريم قسي لحلو، والي جهة مراكش آسفي، أشغال الورشة الجهوية للحوار الوطني حول التعمير والاسكان، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، من طرف وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة.

وقد شارك في هذا اللقاء التشاوري الهام، كل من السادة عمال الأقاليم المكونة للجهة، والسيدات والسادة رؤساء المصالح الخارجية، وممثلي مختلف المؤسسات العمومية والهيئات المنتخبة و المهنية بالإضافة إلى فعاليات المجتمع المدني وخبراء مختصين، وذلك بهدف تدارس و تبادل الآراء حول الاشكاليات المرتبطة بالتخطيط الحضري والعمراني وتوفير السكن اللائق لمختلف شرائح المجتمع، في أفق الخروج بتوصيات و مقترحات قابلة للأجرأة.

وفي هذا اللقاء، أكد السيد رئيس الجهة، على الأهمية التي توليها جهة مراكش آسفي، لقطاع التعمير والاسكان باعتبار المجال العمراني رمزا لهويتنا الوطنية، وعنصرا أساسيا لمقومات موروثنا الحضاري المتنوع والمتعدد، ودعامة قوية للتنمية الشاملة والمندمجة، قناعة ترجمها مجلس جهة مراكش آسفي بإبرام اتفاقية إطار مع كل من وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، و وزارة الداخلية و وزارة الاقتصاد والمالية، بهدف إعداد الدراسات المتعلقة بالبرنامج الجهوي لمعالجة السكن غير اللائق والتأهيل الحضري لمراكز الجماعات الترابية بجهة مراكش آسفي 2022-2026، الاتفاقية التي تمت المصادقة عليها في الدورة العادية لمجلس الجهة لشهر يوليوز 2022.

وبهذه المناسبة، اغتنم السيد سمير كودار، الفرصة لشكر كل الفاعلين الذين ساهموا في تبوء مدينة مراكش للمرتبة الأولى ضمن الجماعات الترابية الكبرى بشأن تحسين مؤشرات الأداء المتعلقة بقطاع التعمير (الأجل، الجاذبية، مناخ الأعمال، الرقمنة والجبايات) و على رأسهم السيدة عمدة مدينة مراكش، والسيد والي جهة مراكش آسفي، و السيد رئيس الوكالة الحضرية لمراكش.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.